لجنة تصريف أعمال المُغرب التطواني تناشد الجماهير للعودة إلى المدرجات.

بعد عزوف ومقاطعة الجماهير التطوانية للملاعب بسبب منعها من متابعة الديربي الشمالي بمعقل للكيميا، خرجت لجنة تصريف الأعمال لنادي المُغرب التطواني بمناشدة للجماهير جاء فيها : 

 

” يتواصل العمل الجاد والمسؤول داخل نادي المغرب أتلتيك تطوان لاستمرار أجواء الاستقرار إلى غاية انتهاء الموسم الرياضي الذي تحلق طموحنا بعد ضمان الاستقرار في القسم الوطني الأول إلى كسب لقب كأس العرش المجيد، رغم إكراهات يتم التعامل معها بتضحية كبيرة سيتم التطرق إليها بتفصيل لاحقا.

 

وفي هذا الصدد، تتشرف اللجنة المؤقتة لتصريف أعمال المغرب أتلتيك تطوان بتقديم اعتذارها عن كل تقصير بدا منها، وتناشد الجماهير الكريمة والعاشقة للاتلتيكو، وخاصة فصيل الفوندو نورطي، من أجل العودة السريعة، والعاجلة، لتشجيع فريقنا الذي يعلم الجميع حاجته الماسة إلى شباب المدينة الذين يمثلون قلبه النابض والذي يلهب المدرجات بحبه الكبير للروخي بلانكو.

 

إن التأثير السلبي الكبير لقرار المقاطعة، واستمرار غياب الجماهير عن تشجيع المغرب اتلتيك تطوان، لا يمكن إنكاره، كما لا يمكن أن يستمر أيضا، وقد تفهمنا كثيرا القرار الذي كان وقعه علينا شديدا، وقمنا بإبلاغ الجهات المسؤولة بتداعياته وقد كانت في مستوى عالٍ من الوعي حيث عبرت هي الأخرى عن أسفها من اضطرارها لإصدار قرار منع حضور مباراة ديربي الشمال مؤكدة أن الهاجس في الأول والأخير هو استتباب الأمن وسلامة الجميع.

 

وأمام هذا، وتنويها للتضحيات التي تبذلها اللجنة المؤقتة لتصريف أعمال المغرب أتلتيك تطوان التي تعيش آخر أيامها، وتثمينا للجهود التي تبذلها كل مكونات الفريق من الأطر واللاعبين والمستخدمين، وتقديرا لكل المؤسسات والهيئات والشخصيات المساهمة في إنقاذ الفريق، وللاعتبارية الكبيرة لمنافسات كأس العرش المجيد، فإننا نلتمس من الجماهير الحضارية لفريقنا، العودة للهتاف جميعا باسم تطوان الحمامة البيضاء.

 

لنتكاتف مع بعضنا نحن أسرة المغرب التطواني من أجل الظفر بلقب كأس العرش المجيد.

 

ملتقانا لاهيبكا، فاموس تطوان.”

Loading...