المديرية العامة للأمن الوطني تفتتح مدرسة للشرطة بطنجة.

يأتي إفتتاح هذه المؤسسة في إطار استراتيجية المديرية العامة للأمن الوطني لخلق أقطاب جهوية للتكوين الشرطي، و تطوير وتقريب منظومة التكوين الشرطي من المتدربات والمتدربين من مختلف جهات المملكة.

 

ويروم التكوين بمعهد الشرطة جعل مؤسسة الأمن في صلب تخليق الحياة العامة وتجويد المرفق العمومي والحفاظ على الأمن العام وصون ممتلكات المواطنين وحمايتهم،

 

المدرسة الجديدة، توفر تكوينا متكاملا وشاملا لجميع مجالات التكوين الشرطي، من الأمن العمومي والشرطة القضائية والاستعلامات العامة، مع تلقي تدريب رياضي وشبه عسكري من أجل مواجهة تحديات العمل الشرطي الميداني.

 

وتبلغ الطاقة الاستيعابية لهذه المدرسة 924 متدربا، وتضم مرافق متنوعة، منها فضاءات للإيواء، وقاعات للمحاضرات وأخرى متعددة الاستعمالات تتسع ل 150 متدربا، و9 قاعات للدروس النظرية، وواحدة لتدريس اللغات الأجنبية، وفضاءات للتربية البدنية والرياضة والدفاع الذاتي، ، وحلبة لتعلم الرماية ومكتبة مجهزة بقاعة للمطالعة.

 

كما تشتمل هذه المدرسة على مركب إداري يتكون من 12 مكتبا وقاعة للاجتماعات، ومطبخ معد للإطعام الجماعي، ومطعمين بطاقة استيعابية تصل إلى 150 متدربا، و ساحة شرفية، ومقصف، وقاعة للصلاة، وعيادة طبية، ومرآب، ومصبنة وقاعة للحلاقة.

 

تطوان بوست


 

Loading...