طنجة.. قنابل صوتية لتوقيف خمسة أشخاص موالين لتنظيم داعش 

تم صباح اليوم بطنجة تفكيك خلية إرهابية موالية لتنظيم الدولة “داعش “، و تتكون الخلية من خمسة أشخاص جميعهم شباب بين 20 و30 سنة، كانوا قد أعلنوا “الولاء” لتنظيم داعش الإرهابي.

 

وحسب بلاغ للمكتب المركزي فإن عمليات التدخل التي باشرتها عناصر القوة الخاصة التابعة للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أسفرت عن توقيف زعيم هذه الخلية الذي أبدى مقاومة عنيفة – حسب البلاغ – مما اضطر عناصر التدخل لاطلاق قنابل صوتية للإنذار .

 

وحسب البلاغ فقد تم خلال هذه العملية توقيف أربعة أشخاص آخرين يحملون مشروعا إرهابيا له امتدادات عابرة للحدود الوطنية.

 

وأبرز المكتب المركزي للأبحاث القضائية أن إجراءات البحث في منزل زعيم الخلية كشفت وجود قارورة وقنينات من أحجام مختلفة تضم حمض النيتريك وسوائل كيماوية مشكوك فيها، وكميات من المسامير والأسلاك الكهربائية، و 6 قنينات غاز من الحجم الصغير، كما تم أيضا حجز “علم ” يحمل شعار تنظيم داعش، وملابس شبه عسكرية، وأسلحة بيضاء.

 

وقد تم إيداع أعضاء هذه الخلية الإرهابية تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي الذي يجريه المكتب المركزي للأبحاث القضائية تحت إشراف النيابة العامة المكلفة بقضايا الإرهاب.

 

تطوان بوست

Loading...