انهيار جزء من بناية أمانديس كاد يؤدي بحياة أمرأة

سقط قبل قليل من زوال اليوم الأحد، جزء من بناية خاصة بالشركة المفوض لها تدبير قطاع الناء والكهرباء بتطوان، خلف مدرسة ابن خلدون، والذي كاد أن يودي بحياة شخص لولا الألطاف الإلهية.

 

 

ووفق مصدر من عين المكان، فإن الأمر يتعلق بامرأة كانت تمر من المكان المذكور قبل أن يهوي جزء من البناية أمام المرأة وسط صدمة وذهول المواطنين.

 

 

ورجح المصدر، أن يعود سبب سقوط جزء من المبنى، إلى تهالك وتآكل بعض أجزاء البناية، الشيء الذي تسبب في تحريك الأجزاء المُهترئة الآيلة للسقوط.

 

 

تطوان بوست

Loading...