الطائرات تُسابق الزمن لإخماد حرائق شفشاون

تواصل السلطات في مدينة شفشاون جاهدة لإخماد الحرائق التي أتت على عشرات الهكتارات بعدد من الدواوير والقرى، بغابات شفشاون،  والتي تنتشر بسرعة كبيرة نظرا لارتفاع حرارة الطقس .

 

وأكد المدير الإقليمي للمياه والغابات ومحاربة التصحر بشفشاون، أن جهود الإطفاء متواصلة عبر شاحنات وصهاريج الإطفاء، مدعونة بأربع طائرات من نوع “كنادير”، للسيطرة على النيران التي تنتشر بسرعة، مستفيدة من ارتفاع درجات الحرارة والرياح القوية التي تعرفها المنطقة.

 

وسجل العنزي، وجود 3 بؤر للحرائق الآن مشيرا إلى أن الوضع على الميدان يتقلب بين لحظة وأخرى بسبب الظروف الجوية، مؤكدا أن حصرا أوليا للخسائر التي سببتها النيران يظهر احتراق ما يقارب 200 هكتار من المناطق الغابوية.

 

وتتواصل جهود مختلف السلطات المحلية من وقاية مدنية، ودرك ملكي، ومصالح مديرية المياه والغابات، لإخماد الحرائق، التي طالت مناطق غابوية شاسعة.

 

تطوان بوست

Loading...