كرة القدم تُقلق راحة المصطافين ودعوة للقطع مع هذه العادة

انتشرت في الأيام الماضية تدوينات على مواقع التواصل الإجتماعي فايسبوك بتطوان، تستنكر ظزاهرة انتشار، لعب كرة القدم بالشواطئ أمام المصطافين، حيث عبر العديد من من رواد موقع فايسبوك عن استياءهم من هذا السلوك الذي يُقلق راحة المصطافين.

وقال عدد من النشطاء، إن لكرة القدم مكانها المخصص لممارستها، في إشارة إلى التوتر الذي يسببه لاعبو الكرة للمصطافين خلال استمتاعهم بأوقاتهم على شاطء البحر.

 

وحسب ذات التدوينات، فإن هذه السلوكات تقلق راحة المصطافين، وتحول جلستهم الهادئة إلى زوبعة رملية، مشيرين في حديثهم إلى الإصابات التي يتعرض لها الأطفال وكبار السن، وكذا النساء والذين يجدون أنفسهم، بين لحظة وأخرى وسط مباراة كروية تستدعي منهم أخذ الحيطة والحذر.

 

وطالب هؤلاء، من السلطات بضرورة التدخل ومنع لعب الكرة بالشواطئ، ومنح الزوار الفرصة للاستجمتام بكل أريحية بعيدا عن ضجيج الملاعب.

 

تطوان بوست

Loading...