عمالة المضيق-الفنيدق تحتضن أولى اللقاءات التشاورية حول البرنامج التنموي الجهوي

انطلق صباح اليوم بمدينة المضيق اللقاء الأول ضمن اللقاءات التشاورية حول إعداد برنامج التنمية الجهوية لجهة طنجة-تطوان-الحسيمة للفترة 2022 – 2027.

 

وأكد عمر مورو  رئيس  جهة طنجة تطوان الحسيمة على أهمية هذا اللقاء التشاوري وبعديه التشخيصي والاقتراحي، واللذين يرومان إخراج برنامج جهوي يحقق الالتقائية والفعالية والنجاعة في تنفيذ وإنجاز المشاريع العمومية على مستوى الإقليم.

 

وأشار مورو  إلى  أن هذا البرنامج يحظى بمواكبة وانخراط كافة الفاعلين، مبرزا أن هذا اللقاء الأول مكن من تحديد قطاعات تحظى بالأولوية على مستوى عمالة المضيق الفنيدق، لاسيما بلورة المشاريع الاستثمارية وتوفير فرص الشغل.

 

وتابع أنه تمت أيضا مدارسة إشكالات قطاع السياحة، حيث يتعين استغلال مؤهلات المنطقة من أجل تجاوز الطابع الموسمي للقطاع عبر الاستفادة من إمكانات السياحة البيئية والسياحة الترفيهية، إلى جانب بحث إشكالية الربط الطرقي بين الجماعات وبين العمالة وعمقها الجهوي.

 

وعرف اللقاء مشاركة عمر مورو، رئيس مجلس جهة طنجة-تطوان-الحسيمة، وعامل عمالة المضيق الفنيدق، ياسين جاري،و الكاتب العام للشؤون الجهوية بولاية الجهة والكاتب العام لعمالة المضيق-الفنيدق وأعضاء مكتب ومجلس الجهة والبرلمانيين والمنتخبين ورؤساء المصالح الخارجية والمجتمع المدني.

 

تطوان بوست

Loading...