المنتخب المغربي يدخل مواجهة الجزائر بمعنويات عالية.

يواجه المنتخب المغربي الرديف لكرة القدم مساء السبت منتخب الجزائري برسم ربع نهانئ كأس العرب العاشرة بقطر.

 

وأكد مدرب المنتخب المغربي الرديف ،الحسين عموتة، أن المباراة ستتطلب تركيزا كبيرا ،وستلعب على جزئيات بسيطة ،وذلك على غرار جميع الديربيات المغاربية.

 

وأضاف ،خلال الندوة الصحفية التي عقدها مساء الجمعة ، أن المهم هو أن تلعب العناصر الوطنية بكامل إمكانياتها والتعامل مع معطيات المواجهة بشكل جيد ، مشيرا إلى أن من بين العوامل التي يستفيد منها المنتخب الوطني هي قسط الراحة التي أخذها منذ يوم الإثنين، والتي أعتبرها إيجابية من الناحية الذهنية .

 

من جانبه، أكد مجيد بوقرة ،مدرب المنتخب الجزائري، على صعوبة اللقاء الذي سيجمع منتخبه بنظيره المغربي ضمن دور الربع ، مشددا على أنها ستكون مباراة قوية .

 

ووصف بوقرة منتخب المغرب بالجيد والمتطور. كما أنه لعب عددا من المباريات تحت قيادة المدرب حسين عموتة وحقق معه لقب كأس إفريقيا للمحليين وخلال كأس العرب الحالية سجل عددا كبيرا من الأهداف ولم يدخل مرماه أي هدف.

 

تطوان بوست

Loading...