عمال الإنارة بجماعة تطوان يشتغلون بدون شروط السلامة

أكدت جماعة تطوان، أن عمال مصلحة الإنارة العمومية الذين كانوا مضربين عن العمل، تضامنا مع زميلهم الذي أصيب بصعقة كهربائية، أثناء مزاولته لعمله الأسبوع الماضي، رفعوا إضرابهم عن العمل بعد الاتفاق معهم.

 

وكان مفاجئا أن يكون من بين النقاط المتفق عليها ين رئاسة الجماعة والعمال، هو “السعي نحو توفير ألبسة السلامة والوقاية” لعمال مصلحة الإنارة العمومية، وهو ما يفيد بأنهم يشتغلون في أوضاع غير صحية وتعرضهم للخطر.

 

وأفادت بوابة جماعة تطوان، أنه جرى الاتفاق مع العمال كذلك على تسطير برنامج التكوين من طرف مكونين مختصين في مجال حوادث الكهرباء، مع التعهد بالعناية بجوانب التطبيب والرعاية الصحية والحقوق القانونية المرتبطة بالحادثة.

 

وأبرزت في السياق نفسه أنه تقرر “تشكيل لجنة من الرئاسة والنقابة لمتابعة ومصاحبة الموظف المصاب في محنته، مع بحث كل السبل المتاحة قانونا والممكنة تدبيريا للتغطية التكميلية للتأمين من حوادث الشغل”.

Loading...