تعنيف مهاجرين قاصرين يدفع الخارجية المغربية لاستدعاء سفير إسبانيا بالمغرب

استدعت وزارة الخارجية المغربية السفير الإسباني المعتمد في المغرب ريكاردو دييز هوشلايتنر رودريغيز، أمس الأربعاء،  لتقديم احتجاج على تعرض قاصرين مغاربة لاعتداءات عنصرية في جزر الكناري.

ونشرت تقارير إسبانية، خبر استدعاء وزارة الخارجية المغربية السفير الإسباني المعتمد لديها لتقديم احتجاج على سوء المعاملة والاعتداء الذي تعرض له القاصرون المغاربة في جزر الكناري.

وطالبت الخارجية من سفير مدريد ضرورة اتخاذ الدولة الإسبانية الإجراءات اللازمة لعدم تكرار هذه الاعتداءات ومعاقبة المسؤولين عنها.

ويأتي هذا الاستدعاء في ظل التوتر الصامت الذي يطبع العلاقات بين البلدين ومن نتائجه تأجيل القمة على مستوى حكومتي البلدين.

في المقابل كشفت صحف إسبانية، أن الشرطة الإسبانية تدخلت في مركز للمهاجرين القصر في شمال جزر الكناري، والذي كان مسرحا لمشاجرة نفذها شاب، وفقا لمصادر من حكومة جزر الكناري.

هذا وانتشر عبر شبكات التواصل الاجتماعي خلال اليومين الأخيرين شريط مصور يبين قيام أفراد من الأمن الإسباني بالاعتداء على قاصرين مغاربة في مركز لإيواء المهاجرين القاصرين.

حري بالذكر أن آلاف القاصرين المغاربة يعيشون في إسبانيا، ولم تتوصل مدريد والرباط إلى حل بشأن ترحيلهم إلى المغرب، حيث فشلت كل المفاوضات.

Loading...